المشاركات

Tayseer Nazmi Started 2018 As A Poet

صورة
لا شيء يشبهني
ولا شيء يعجبني على الإطلاق
وما أنا بسعيدٌ
ولست حزينا لهذا الفراق
ما بين الملح والحلوى
ما بين الحلم والنجوى
وما بين بغداد والعراق
لا شيء يشبهني
لا شيء يجبرني
على الإطلاق
لكنني أتذوق آخر العمر
وخريف الشجر الذابل
وبلا مذاق
أعيش أيامي الأخيرة
ما بين الوردة و القنابل
وأجترح لنفسي مساحة
ما بين الماء والصحراء
وأقاتل
كي لا أخون أحبتي الشهداء
وكي لا أخون نبع الماء
وكي لا أخون عناقيد ألمي
المدلاة فوق جبيني من السماء
ولا أشبهني الآن
بل لا أرى و جهي كما أشاء
وجهي الذي سترونه أنتم في كفن أبيض
ولن أراه
أو أحدس بمن واراه
لكنني أشبه هذا التراب
عندما يُهال عليّ لأُشبه وردةً تنمو في الغياب
وعندها
أكون أنا من أكون في هذا الصمت الملفع بالضباب
وأكون أنا الغياب أنا العذاب أنا الصمت أنا السكون
وأكون ما أكون
ما بين الحقيقة والظنون 12-1-2018
Friday Night
Tayseer Nazmi
(Poet)

على آخر غصن يبكي الحمام
فلا أنا مقتولٌ ولا أنا أنام
شعبٌ يقاتل بالسكينِ
وبعضٌ منه في وئام
وأمة تتفرج في دفءٍ
أمةٌ تعاني الفصام #تيسير_نظمي

حوارية مانفيستو تيسير نظمي في رابطة الكتاب

صورة
Amr Jndi
toرابطة الكتاب الأردنيين (الصفحة الرسمية)8 hrs · 
بدعوة من لجنة القصة والرواية في رابطة الكتاب الأردنيين، أٌقيمت احتفالية حوارية للزميل الروائي والقاص تيسير نظمي، وتوقيع كتابه: (مانفستو 2004)، في قاعة غالب هلسا في رابطة الكتاب الأردنيين، و أدار الأمسية الروائي عبد السلام صالح. ومن الجدير ذكره أن (مانفستو 2004) هو دراسات فكرية و ثقافية وسياسية للمؤلف الناقد ومنها مشاركته في مؤتمر رابطة نقاد الأدب في العالم التي كتبها ونشرت باللغة الإنجليزية عام 2007 اثر عدم تمكنه من مغادرة الأردن إلى فرنسا للمشاركة في مؤتمر «روح المقاومة في الأدب» الذي عقد في مدينة تورز الفرنسية في 2007، كما تضمن الكتاب: «نحو خطاب ثقافي فلسطيني مغاير» و»المثقفون العرب: من الانقطاع التاريخي إلى الانهيار التاريخي». وتضمن الكتاب كذلك نقد مؤلفه الحاد لمؤتمر مستقبل الثقافة والفنون الأردني الذي عقد في مطلع حزيران من عام 2004 بعد أن قدم المؤلف استقالته من التربية والتعليم في الأردن.وهو الثامن للأديب نظمي، كان صدر ضمن سلسلة إصدارات حركة إبداع التي أسسها عام 1996،








The OM Issued Its Founder's Manifesto

صورة
Amman: The eighth Book of the critic, novelist and translatorTayseer Nazmi was issued in a series of Originality Movement issues (OM,founded in 1996 ) and has had the headline "Manifesto 2004" in 120 pages of medium size with a cover of its drawings and design—by the author himself,as he used to since his first book "Quest For An Area" which had been issued 1979 in Kuwait. Unexpectedly the OM in her new book presented controversial intellectual, cultural and political topics after publishing the author's novel last year, when it released the first version of a paper edition carried the title "MagicNight's Chronicle in Wadi Rum", the OM issued also "The Man Of Snow" ,in 2015in Kuwait . The title "Snowman" was combined with short stories and a short novel that bore the title of the book. "Manifisto 2004" included intellectual, cultural and political studies of the critic, including his participation in the Conference of…

حركة إبداع تواصل إصداراتها فتصدر "مانيفستو 2004 " لتيسير نظمي من عمان !

صورة
عمان : صدر الكتاب الثامن للناقد والروائي والمترجم تيسير نظمي ضمن سلسلة إصدارات حركة إبداع التي أسسها عام 1996 و قد حمل عنوانا لافتا هو " المانيفستو 2004 "  في 120 صفحة من القطع المتوسط و بغلاف من رسوماته وتصميمه - كعادته منذ صدور أول كتبه عام 1979 في الكويت. و على غير عادتها طرحت حركة إبداع في كتابها الجديد موضوعات خلافية فكرية وثقافية وسياسية بعد أن دأبت على نشر المجموعات القصصية للكاتب و في العام الماضي أصدرت أول رواية تصدر في طبعة ورقية و حملت عنوان " وقائع ليلة السحر في وادي رم" و كانت حركة إبداع قد أصدرت في الكويت كتابا للكاتب بعنوان " رجل الثلج " وقد جمع بين القصص القصيرة و الرواية القصيرة التي حمل الكتاب عنوانها. أما "مانيفستو 2004" فقد تضمن دراسات فكرية و ثقافية وسياسية للمؤلف الناقد ومنها مشاركته في مؤتمر رابطة نقاد الأدب في العالم التي كتبها ونشرت باللغة الإنجليزية عام 2007 اثر عدم تمكنه من مغادرة الأردن إلى فرنسا للمشاركة في مؤتمر "روح المقاومة في الأدب " الذي عقد في مدينة تورز الفرنسية في أكتوبر 19-20-10-2007 في فندق جوين G…

Tayseer Nazmi's Testimony as a critic شهادة الناقد تيسير نظمي

صورة

Elias Khoury, The Art of Fiction No. 233

صورة
Elias Khoury, The Art of Fiction No. 233Interviewed by Robyn Creswell ISSUE 220, SPRING 2017 ELIAS KHOURY, IN 2007.
Elias Khoury is the foremost novelist writing in Arabic today. Born in Beirut in the fateful year of 1948, he published his second novel, Little Mountain (1977), during the opening phase of the long Lebanese civil war, in which he fought with pro-Palestinian forces against his Christian coreligionists of the Phalange. Khoury’s early work is fearlessly contemporary, ­addressing itself to Lebanon’s conflict even as events were ­unfolding. In novels such as White Masks (1981) and The Journey of Little Gandhi (1989), Khoury held up the broken mirror of his fiction to a country on the verge of falling apart. Khoury’s best-known novel is Gate of the Sun (1998), which the New York Times labeled “a genuine masterwork.” It is the fruit of Khoury’s many years spent in the Palestinian camps of Lebanon, where he listened to refugees’ stories about the fall of Galilean villages durin…