المشاركات

فرق التوقيت – قصة تيسير نظمي

صورة
1- كثيرة القصص التي لا نود كتابتها؛ ومنها هذه القصة عن عجوز بخيل رغم ما رزقه الله من مال وبنين إلا أنه قلما أسعد أبناءه بماله فانتظروا صابرين أن يتوفاه الله إلى رحمته وعليائه فيقتسمون بعد طول شقاء أمواله لعلهم يسددون ما ألحقه بهم من ديون . كنت أعرف بعضهم ، وتصلني أخبار أبيهم بين الحين والآخر. كانت أخبار لا تسر القلب عموما ولكنها أخبار عن محاكم ودعاوى نفقة ومشكلات مع جيران الأب العجوز أو مع المستأجرين لما امتلكه من عقار. وقبل سنوات سمعت من إبنه الأكبر أن الختيار مريض فشرع الإبن الأكبر يتوسل أشقائه أن يتدبروا معه تكاليف العلاج لأبيهم وأن يتعاونوا معه في توزيع المسؤوليات كل حسب طاقته وقدرته النسبية في المساهمة برفع الحمل الملقى على كاهل كبيرهم ، وهذا بالطبع ما لم يحدث إلا يوم الجنازة. فقد دبت بهم الروح والمعنويات العالية يوم رفعوه على أكتافهم ، لا في مظاهرة لا سمح الله ولا في مسيرة احتجاج بل في وداعه الأخير إلى المقبرة بعد أن مكث لأيام في المشفى الخاص في غيبوبات متصلة الواحدة تتلو الأخرى بحيث ترتب عليهم مبلغ وقدره . وكما بلغني من ناقل الخبر على الهاتف أن أبناءه خالد وجميل وصابر وعبدالرحمن و…

هو الطير - شعر تيسير نظمي

صورة
هو الطير تيسير نظمي هو الطير يقول للريح: لو أن لي ما ليس لي بيتٌ على الأرض أو قاربٌ على البحر هل كنتُ مِثلكِ لا أستريح ؟ هل كنتُ مِثلكِ مساري الفضاء وأعيش وأحيا بلا ضريح ؟ هو الطيرُ يقول للصحراء: لو أن لي ما ليس لي هل كنتُ مِثلكِ في باطني أخفي النفط والدولار وفي ظاهري أوزع الشقاء والغبار أوزع السراب بلا كلل وأهبُ النفط لأهل الشفط وأهبُ لأهلي العِلَلْ ؟ هو الطير يقول ما يقولُ ويمضي في الريح وبين الغيوم على جنحيه بعض الندى عابراً بين السحاب وبين الهموم المدى هو الطير يقول ما يقول

The 12th Arab Theatre Festival in Jordan

صورة
* Ten Selected Jordanian Honorees Out of 50 * A Jordanian Love Tale Opens the Activities of the 12th Arab Theatre Festival in Jordan
Activities of the 12th Arab Theatre Festival On Thursday, January 9, 2020, three events were represented in three press conferences. They came as follows: The intellectual conference:
Theatre is thequestions lab and the operator of renewal. Artist Ghannam Ghannam revealed the titles of the intellectual conference of the 12th Arab Theatre Festival, which carries the main title "Theatre is the Questions Lab and the Renovation Operator". He also revealed the title of the scientific research competition "Cultural shapes in the Arab theatre scene", and its sub-title; "Building creative forms in light of cultural particularities." Mr. Ghannam pointed out that the intellectual conference is not just an intellectual symposium, but rather a group of seminars, as it is not on the sidelines of the festival, but from the core of the activities…

تيسير نظمي يودع 2019 شاعرا (إلى نتاشا)!

صورة

أسعد العزوني يكتب عن آخر قصة لتيسير نظمي: "صديقي"

صورة
المبدع تيسير نظمي يستخدمها كمنصة لإطلاق الإسقاطات على الواقع العربي في قصته بعنوان "صديقي"عنالديك الثقافة 29/11/2019  0 أسعد عزوني٤ كتب: أسعد العزوني صحيح أن المبدع تيسير نظمي تحدث في قصته بعنوان”صديقي”عن ديك مزعج كان يجاوره في الطابق السفلي من بيته المستأجر المتواضع في حي جبل اللويبدة الثقافي ،لكن قراءة معمقة للقصة تظهر أنه ورغم وجود الديك فعلا على أرض الواقع ،فإن نظمي إستخدم القصة منصة لإطلاق الإسقاطات على الواقع العربي الحزين بكل ما تعنيه الكلمة من معنى. إستهل المبدع نظمي قصته بإستعراض ما فقده طيلة ال67 عاما الماضية من عمره المديد،بدءا من قريته في فلسطين وإنتهاء بصديق له مات مؤخرا ،مرورا بطفولته وشبابه وأحلامه وأصدقائه الآخرين الذين قضوا إما إستشهادا أو إغتيالا أو وفاة طبيعية هكذا بسبب سكتة قلبية أو مرض ،كما أنه تحدث عن الفندق البسيط الذي لاذ به وقت الشدة ،وباعه صاحبه لمستثمر آخر أراد هدمه لبناء فندق 3 نجوم مكانه،ومن ثم إستأجر بيتا متواضعا في حي جبل اللويبدة الثقافي القريب من رابطة الكتاب الأردنيين ،طلبا لبعض الراحة وتوفيرا لأجرة التكسي،وإبتعادا عن روايات السواقين وإزعاجاتهم. وفي…

آخر قصة يكتبها تيسير نظمي بعنوان (صديقي)

صورة
صديقيقصة قصيرة : تيسير نظمي
وهل بإرادة مني فقدت ما فقدت طوال 67 عاما ؟ القرية،الطفولة،الشباب الذي مضى بكل تطلعاته وأحلامه! وهل بإرادة مني أيضا فقدت أصدقاء في مقتبل أعمارهم ؟ الذين اسشهدوا أو تم اغتيالهم أو نفقوا هكذا فجأة في الخمسين من أعمارهم أو دون الخامسة والستين أو في السابعة والستين مثلاً ؟ لا ، ليس بإرادة مني ؛ فأنا لا حول لي ولا قوة بأن نجوت طيلة هذا العمر الصاخب بالحروب والسرطان والسكتة القلبية. حتى الفندق الذي لذت به كمكان أخير للإقامة به تم بيعه لصاحب فندق مجاور؛ فأراد ترقيته بالهدم والإعمار لفندق بنجوم ثلاث ، فاستأجرت بيتا صغيراً في حي اللويبدة قريبا من رابطة الكتاب ؛ لعلني أرتاح قليلاً أو كثيرا إن شئتم من أجور التكسيات الصفر وغير الصفر وتذمر سائقيها من كل شيء و حتى مني ومن صمتي الذي لا يلوي على أي شيء من كراهية أو ضغينة. لا ، ليس بإرادة مني أيضا لذت بالصمت نتيجة عتب الأصدقاء الجدد من قلة وفائي ببعض المواعيد معهم أو مع غيرهم ممن رأوا في تبدل مسكني مدعاة لسلوك طبقي لا سمح الله ولا قدّر. مثل أن أغدوا متكبراً عليهم أو مترفعا عن لقياهم. لا، ليس بإرادة مني ابتُليت باديء ذي بَدء ب…

Tayseer Nazmi's Dance تيسير نظمي راقصا فلسطين في الأردن

صورة
https://www.youtube.com/watch?v=ABCaFqw2Z8g
حركة إبداع - عمان: مستهلا حملته الإنتخابية لرابطة الكتاب في جبل اللويبدة كمرشح مستقل لجأ الكاتب والمترجم تيسير نظمي إلى الرقص على رصيف دوار باريس في وقت يلجأ فيه آخرون للشعارات والأيدولوجيا واملاءات أحزابهم السياسية . وكان الشاعر والناقد الفرنسي دانييل لوفرس رئيس رابطة نقاد الأدب في العالم قد كتب قصيدة في أداء تيسير نظمي مبدعا حتى في الرقص صيف عام 2005 لدى مشاركته في مهرجان جرش لأول مرة. و تيسير نظمي الذي يكتب القصة القصيرة منذ 47 عاما ونشر قصصا له في مجلة الآداب البيروتية عام 1978 و ترجمات له في الكرمل الفلسطينية بقي إلى وقت قريب مجهولا كمبدع في الأردن نتيجة نفاد الطبعات الأولى من كتبه.
https://www.youtube.com/watch?v=ABCaFqw2Z8g


https://www.youtube.com/watch?v=ABCaFqw2Z8g
http://om-rush.blogspot.com/2013/05/blog-post_6724.html